• Menu

  • زيارة ياد فاشيم

  • اللغات

  • سهولة الوصول
زيارة ياد فاشيم

الدوام:
الأحد-الأربعاء: 8:30-18:00
الخميس: 8:30-20:00
الجمعة وعشية الأعياد: 8:30-14:00
تغلق مؤسسة "ياد فاشيم" أبوابها أيام السبت وجميع الأعياد اليهودية

تعليمات الوصول:

الإبادة داخل سيارات الغاز

كييف, 16 أيار 1942
بريد ميداني 327٠4
قضية رسمية سرية !
إلى الأوبرشتورمبانفيهرر من الإس. إس. فالتير راوف ( Rauff )
برلين

إنتهى فحص سيارة الغاز من قبل الوحدتيْن الخاصتيْن (الآينزاتسغوبي “Einsatzgruppe”) D و .C
لقد أمرت بتمويه السيارة على هيئة عربة للسكن. وتم تركيب شبابيك بلاستيكية على الجانبين, كما تبدو في قرى الفلاحين. كانت سيارات معروفة بحيث انه لدى رؤيتها من قبل السلطات والسكان المدنيين يتم التعرف عليها على الفور بانها "سيارة الموت". أعتقد انه لا يمكن إبقاء امرها سرا مدة طويلة, حتى لو كانت مموهة. وحدث عطل في نظام الفرملة في السيارة من ماركة زاورر التي قمت بنقلها من سيمفروبول إلى تاغانروغ .. وبعد وصولي إلى ستالينو وغورلوفكا في أحد الأيام التالية, اشتكى سائقو السيارة من ظهور نفس العطل.

لقد أعطيت الاوامر بإبعاد الناس بقدر الامكان عن السيارة خلال تسريب الغاز لكي لا يعود الغاز المنطلق خارجا عليهم بالضرر على صحتهم. وبهذه المناسبة بودي أن أضيف ان فرق كوماندو معينة تقوم بإخراج الموتى بعد خنقهم بالغاز من السيارة من قبل أفراد هذه الوحدات. وقد قمت بلفت اهتمام الضباط إلى الخطر الذي قد يتعرض لهم رجالهم من الناحيتين النفسية والصحية نتيجة القيام بهذا العمل مع مرور الزمن ...

لقد شكا بعضهم أمامي من آلام في الرأس تظهر بعد كل عملية إخراج الموتى من السيارة. وعلى الرغم من ذلك فانهم لا يرغبون بالتوقف عن العمل, بدافع الخشية من انه إذا كلف السجناء بذلك العمل فقد يستغلون اللحظة المناسبة للهرب. وللحفاظ على الأشخاص من تلك الأضرار فانني اود إصدار الاوامر المناسبة.

إنّ عملية القتل بالغاز تتم بطريقة غير صحيحة, ولكي يتم التخلص من ذلك العمل بالسرعة الممكنة فان سائقي السيارات يسربون الغاز بكثرة في كل مرة, نتيجة ذلك يموت الأشخاص الذين تقرر إعدامهم خنقا ولا يموتون بالطريقة المطلوبة وهي فقدان الوعي أولاً. وفي أعقاب التعليمات التي اصدرتها تبين انه اذا تم تنفيذ التعليمات بدقة والدوس بالصورة الملائمة على دواسة الغاز, فان الموت يتم بصورة اسرع ويلفظ المعدمون أنفاسهم الأخيرة بهدوء. ولم تعد مناظر الوجوه المشوهة والتبرزات.

سأواصل طريقي اليوم الى آينزاتسغوبي B وهناك سأتلقى تعليمات إضافية.

د. بيكر قائد إس. إس

من:

Documents On The Holocaust, edited by: Yitzhak Arad, Yisrael Gutman, Abraham Margaliot, Yad Vashem, Pergamon Press, 1981, pp. 419-420

جميع الحقوق محفوظة © 2017 ياد فاشيم